شات عراقنا

شات بنوتة قلبي

صحيفة طريق الشعب

اسم الموقع: صحيفة طريق الشعب

لقطة شاشة للموقع بتاريخ: 19/10/2022

سوف يتم توجيهك إلى الموقع خلال 20 ثانية
إلغاء

زيارة الموقع الآن

عنوان الموقع: http://www.tareeqashaab.com

وصف الموقع: أقدم وأعرق صحيفة صدرت في العراق ولم تكف عن الصدور. عددها الاول صدر باسم "كفاح الشعب" في 31 تموز/يوليو 1935، وقد حملت صفحتها الاولى شعار المطرقة والمنجل وعبارة "ياعمال العالم اتحدوا". انها صحيفة الحزب الشيوعي العراقي الذي كان قد تأسس قبل ذلك بسنة واحدة، في 31 آذار/مارس 1934. واعتبارا من 1943، ومع الاهتمام المتزايد بالتنظيم وبناء المنظمات الحزبية الجماهيرية، حملت اسم "القاعدة". وبعد 13 عاما (سنة 1956) بدأت الصدور باسم "اتحاد الشعب" ارتباطا بانطلاق العمل لاسقاط النظام الملكي - الرجعي وتحرير البلاد من الهيمنة الاستعمارية. وتميزت "طريق الشعب" شأن سابقاتها وعموم المنابر الاعلامية الشيوعية العراقية، على امتداد مسيرتها حتى سنة 2003 ، السرية (59 سنة) منها والعلنية (9 سنوات) ، بالنضال البطولي لصحفييها وعامة العاملين فيها، ضد الانظمة الرجعية الحاكمة والممارسات القمعية لسلطاتها.. ولم يكن ذلك بالكلمة والكتابة وحدهما. يشهد على ذلك الصف الطويل من شهدائها الابرار، كتابا ومحررين ومراسلين ومصممين وفنانين آخرين وطباعين وشغيلة عاديين، الذين ارخصوا ارواحهم في سوح الكفاح الوطني والديمقراطي والتقدمي، خصوصا غداة انقلاب 1963 الاسود، وتحت حكم صدام حسين الدموي.

كلمات مفتاحية: أقدم وأعرق صحيفة صدرت في العراق ولم تكف عن الصدور. عددها الاول صدر باسم "كفاح الشعب" في 31 تموز/يوليو 1935، وقد حملت صفحتها الاولى شعار المطرقة والمنجل وعبارة "ياعمال العالم اتحدوا". انها صحيفة الحزب الشيوعي العراقي الذي كان قد تأسس قبل ذلك بسنة واحدة، في 31 آذار/مارس 1934. واعتبارا من 1943، ومع الاهتمام المتزايد بالتنظيم وبناء المنظمات الحزبية الجماهيرية، حملت اسم "القاعدة". وبعد 13 عاما (سنة 1956) بدأت الصدور باسم "اتحاد الشعب" ارتباطا بانطلاق العمل لاسقاط النظام الملكي - الرجعي وتحرير البلاد من الهيمنة الاستعمارية. وتميزت "طريق الشعب" شأن سابقاتها وعموم المنابر الاعلامية الشيوعية العراقية، على امتداد مسيرتها حتى سنة 2003 ، السرية (59 سنة) منها والعلنية (9 سنوات) ، بالنضال البطولي لصحفييها وعامة العاملين فيها، ضد الانظمة الرجعية الحاكمة والممارسات القمعية لسلطاتها.. ولم يكن ذلك بالكلمة والكتابة وحدهما. يشهد على ذلك الصف الطويل من شهدائها الابرار، كتابا ومحررين ومراسلين ومصممين وفنانين آخرين وطباعين وشغيلة عاديين، الذين ارخصوا ارواحهم في سوح الكفاح الوطني والديمقراطي والتقدمي، خصوصا غداة انقلاب 1963 الاسود، وتحت حكم صدام حسين الدموي.

إسم صاحب الموقع: الحزب الشيوعي العراقي

الدولة: العراق

اللغة: عربي

القسم: الصحف العراقية

الزيارات: 83

التقييم: 0

المقيّمين: 0

تاريخ الإضافة: 19/10/2022

1 2 3 4 5

الموقع في جوجل: الصفحات - مرتبط بالموقع - المحفوظات

مواقع مشابهة

إعلان

اعلان

اعلان






احجز هذه المساحه لإعلانك (ad4)

محرك البحث